مددت إدارة أمن النقل يوم الجمعة مطلباً فيدرالياً يقضي بأن يرتدي المسافرون في الحافلات والقطارات والرحلات التجارية وفي المطارات أقنعة الوجه. بعد أن كان من المقرر أن تنتهي صلاحية هذا الشرط في 11 مايو، وسيصبح ساري المفعول حتى 13 سبتمبر.

بدأت الوكالة في مطالبة الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن عامين بارتداء أقنعة أثناء الرحلات الجوية وفي الحافلات والقطارات ووسائل النقل العام في فبراير بناءً على أمر من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

وقالت إدارة أمن المواصلات إن هناك استثناءات لبعض الإعاقات. لكن تبدأ غرامات رفض الالتزام بالقواعد من 250 دولاراً وتصل إلى 1500 دولار عن الانتهاكات المتكررة.

هل ستسافر هذا الصيف؟ لا تنسى قناعك.

طلبت شركات الطيران من الركاب ارتداء أقنعة لمعظم العام الماضي مع استمرار انتشار فيروس كورونا، لكن النقابات العمالية دفعت إدارة بايدن للحصول على تفويض فيدرالي للقناع لدعم أطقم المقصورة المكلفة بإنفاذ القواعد. وحظرت شركات الطيران أكثر من 2000 راكب لرفضهم اتباع متطلبات القناع.

أشادت الخطوط الجوية الأمريكية، وهي مجموعة صناعية تمثل معظم شركات الطيران الأمريكية الكبرى، بتمديد متطلبات القناع وقالت إن “تفويض تغطية الوجه الفيدرالي قد عزز بشكل كبير قدرة أطقم رحلاتنا على فرض هذه المتطلبات على متن الطائرة”.

اقرأ أيضاً: بطاقة «Vax Pass» تمنح حامليها امتيازات عديدة في شيكاغو

كشفت إدارة الطيران الفيدرالية في يناير/كانون الثاني عن سياسة “عدم التسامح” مع المسافرين المشاغبين بعد ارتفاع حاد في الحوادث، وكثير منها يتعلق بالمسافرين الذين رفضوا ارتداء الأقنعة.

يُذكر أن حوالي نصف البالغين في الولايات المتحدة قد تم تطعيمهم جزئياً على الأقل، وفقاً للبيانات الفيدرالية. كما أبلغ المسؤولون التنفيذيون في شركات الطيران عن ارتفاع الحجوزات منذ طرح اللقاحات وإعادة فتح المزيد من مناطق الجذب السياحي.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *