Search
Close this search box.

هبوط في استعمال الأكياس البلاستيكية بعد فرض الضريبة

منذ أن انتقلت المدينة إلى العمل بسياسة إحضار كل شخص أكياسه معه منذ شباط/فبراير، انخفض عدد الأكياس المستعملة بشكل كبير في المدينة وذلك بعد فرض الضريبة البالغة 7 سنت على كل كيس.

فقد انخفضت أعداد الأكياس بنسبة 40 بالمئة، وذلك وفقاً لنتائج مبدئية لدراسة جديدة أجراها باحثون من مخبر ideas24 وباحثون من جامعة نيويورك ومخبر الطاقة والبيئة في جامعة شيكاغو. وقبل تطبيق ضريبة الأكياس البلاستيكية المثيرة للجدل، كان كل متسوق يستهلك أكثر بقليل من كيسين لكل عملية تسوّق (2.3 كيس) في المتاجر التي شملتها الدراسة. حيث أن أكثر من 80% من الناس استعملوا على الأقل كيساً واحداً لكل رحلة تسوق. أما بعد تطبيق الضريبة، فقد استُعمل كيس واحد فقط لكل رحلة تسوّق، وأقل من نصف الناس استعملوا كيساً واحداً فقط بالمطلق. إذن يبدو أن التأثير المرغوب قد حصل بالفعل.

كما حدث ازدياد طردي في استعمال الأكياس القابلة لإعادة الاستعمال أيضاً كما هو متوقع. فقد ازداد استعمال الأكياس القابلة لإعادة الاستعمال من 13 بالمئة إلى 33 بالمئة وفقاً للدراسة. إذ تتبعت الدراسة أنماط استعمال الأكياس في متاجر التسوّق الكبيرة في منطقة شيكاغو. “إنني سعيد للغاية أن العديد من سكان شيكاغو يختارون التخلي عن الأكياس الورقية أو البلاستيكية عند خروجهم من المتجر، وأشجع الآخرين على مساعدة شيكاغو في خفض استعمال الأكياس في المدينة” قال العمدة Rahm Emanuel في بيان صحفي. “من خلال خفض استعمال الأكياس البلاستيكية والورقية فإن شيكاغو تحرز تقدماً مهماً في خفض الانبعاثات الكربونية إضافية إلى تخفيض كمية النفايات في الشوارع وتحسين عمليات إعادة التدوير.”

هذا الموضوع مترجم بتصرف عن موقع chicagoist.com . لإطلاع على المادة الأصلية، إضغط المصدر