هل تبحث عن شيء يدوم أكثر قليلاً من ملصق صادر عن المدينة للاحتفال بتطعيم Covid-19؟ يقدم الأشخاص الذين يصنعون الأزرار في شركة «Busy Beaver Button» في ساحة لوجان حلاً على شكل حزمة أزرار جديدة يكتب عليها “لقد تلقيت اللقاح”؛ والتي تتيح للأشخاص الذين تم تطعيمهم حديثاً أن يتباهوا بالأمر أمام أصدقائهم وعائلاتهم والمارة.

تقول كريستين كارتر، التي أطلقت شركة «Busy Beaver» عام 1995 إن فريقها كان مصدر إلهام لإنشاء الأزرار تلك، حيث تم تطعيم المزيد والمزيد من الأشخاص في العمل، وعندما لاحظوا أن الأصدقاء بدأوا في الاستفسار عن حالة التطعيم لبعضهم البعض، فنشأت الحاجة لمعرفة الإجابة.

من خلال تثبيت زر “لقد تلقيت اللقاح” على السترات وأكياس الحمل، أصبح من الممكن للأشخاص الذين تم تطعيمهمالإشارة إلى جرعاتهم والاحتفال بها. ابتكر الفريق ستة حزم من الأزرار مقاس 1.5 بوصة مع ثلاثة تصميمات منفصلة، بهدف السماح للأصدقاء والعائلة بمشاركة الأزرار فيما بينهم.

على الرغم من أنها قد تبدو وكأنها مجرد أزياء بسيطة، إلا أن الأزرار والملصقات والسلع الأخرى تعتبر أدوات مهمة لزيادة الوعي حول اللقاح. عندما بدأ إطلاق اللقاح في الولايات المتحدة أواخر العام الماضي، أصدرت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها قوالب تصميم للملصقات والأزرار كجزء من مجموعة أدوات الترويج للتطعيم، أحدها كان مجموعة على شكل حرف V من ضمادة وعلامة اختيار. وتقول كارتر: “عبر السنين، كان [الشكل V] يرمز للنصر والسلام، والآن اللقاح”.

اقرأ أيضاً: عودة معالم الحياة الطبيعية تدريجياً مع عودة «Medieval Times» و «Six Flags»

في الواقع، هناك سابقة تاريخية لارتداء الأزرار لتشجيع جهود التطعيم، كما تقول كارتر. داخل المتحف التابع للشركة، والذي يحتفظ بمجموعة من أكثر من 30000 زر يعود تاريخها إلى عام 1896، ستجد دبابيس تحتفل بالتطعيمات ضد شلل الأطفال والإنفلونزا – وهي قطع أثرية يومية صغيرة ساعدت في تحديد نهاية الأوبئة الماضية. بصرف النظر عن كونها بداية محادثة في الوقت الحاضر، يمكن أن تعمل حزمة الأزرار الخاصة بك يوماً ما كإرث من عصر الوباء.

تقول كارتر: “هذه لحظة كبيرة جداً لدرجة أنني أعتقد أن هذه الأزرار ستخبرنا قليلاً عن قصة شعور الناس في ذلك الوقت”.

يمكنك شراء الأزرار مقابل 15 دولارًا على موقع الشركة على الويب. هل تحتاج بعد الآن إلى الإقناع لالتقاط حزمة؟ سيتم التبرع بـ50% من العائدات إلى منظمة «My Block, My Hood, My City» المحلية غير الربحية.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *