سيعرض السوق المستوحى من الثقافة الألمانية بضائعه للتسوق عبر الإنترنت هذا الموسم.

يتلقى محبون إحتفالية «كرايست كيندل ماركت» وخاصةً من كان لا يزال يأمل بأن يحتسي هذا الشتاء النبيذ من كأس الحذاء الشهير  في دايلي بلازا خبراً سيء هذا العام فإن السوق الذي اعتدنا على إقامته وسط مدينة ريغليفيل في العطلة السنوية قد تم إلغاؤه بشكل رسمي.

فبدلاً من حضور الحدث والتسوق شخصياً اعتمد من كان من المعتاد اشتراكهم من الباعة في هذا السوق  المستوحى من  التقاليد الألمانية الخاصة بعيد الميلاد المجيد القيام ببيع بضائعهم عبر الإنترنت بدءاً من الأول من نوفمبر هذا العام.

ورغم ذلك، فإن هذا الإعلان الذي نشر أولاً في صحيفة (Chicago tribune) عن إلغاء سوق كرايست كيندل ماركت لم يكن مفاجئاً، فالعديد من الفعاليات الضخمة والشهيرة لا زالت ممنوعة إلى الآن وفقاً للمرحلة الرابعة من قوانين إعادة الإفتتاح، لكنه سيؤدي إلى ضرر كبير بالموسم السياحي في مدينة شيكاغو بحيث أن مهرجان «كرايست كيندل ماركت» كان يجذب سنوياً ما يزيد على مليون سائح.

لم يتم الإعلان عن القائمة التي تشمل أسماء البائعين و الفعاليات عبر الإنترنت لحد الآن، لكن القائمين على تنظيم هذه الفعالية يعدون بتجربة إفتراضية عبر الإنترنت تضاهي جودة التجربة الشخصية لهذه العطلة المجيدة.

وقد عبّر القائمون على تنظيم السوق عن ذلك عبر موقعهم الإلكتروني الرسمي “هذا العام، الناس من سائر أنحاء الأمة سيكونون قادرين على إختبار عطلتهم المحبوبة والمرغوبة وهم جالسون في أمان ودفء منازلهم من خلال أول إحتفال إفتراضي لعطلة  «كرايست كيندل ماركت» بعنوان ( عطلة في المنزل)، التي تتضمن سوق عبر الإنترنت، احتفاليات عائلية، وفعاليات ونشاطات ممتعة.”

 

هل بدأت تحلم بأكل الجيليه الألمانية مع الجوز المبهر في منزلك؟ – تم فتح الطلب المسبق بالسوق اليوم- ألقِ نظرة على  بعض عروض الهدايا المتوفرة هنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *