وقت القراءة: < 1 دقيقة

بعد مضي ما يقارب الشهر عن الإعلان عن أكبر جائزة يانصيب، والتي بلغت 1.3 مليار دولار، ما زال الفائز المحظوظ مجهولاً، حيث لم يتقدم أحد لإستلام الجائزة. وعلى الرغم أن “ميغا مليونز” (Mega Millions) تسمح للفائزين بعدم الإفصاح عن أسمائهم في حال اختيارهم ذلك، وذلك للابتعاد عن الاهتمام السلبي أو طلبات غير مرغوب فيها للحصول على المال، إلا أن ذلك لم يشجع الفائز المحظوظ على المطالبة بجائزته التاريخية.

وقال “هارولد ميس” (Harold Mays)، مدير يانصيب إلينوي، في تصريح لصحيفة “ذا غارديان” (The Guardian): “لم نعلم ما إذا كان الفائز قد علم بفوزه بالجائزة الكبيرة، لذا أطلب من جميع الناس التحقق من تذاكرهم.”

اقرأ أيضاً: الفائز بجائزة اليانصيب لن يحصل على المبلغ كاملاً

ويحق للفائز الاختيار فيما إذا كان يريد الحصول على جائزته على دفعة واحدة أو على شكل راتب سنوي لمدة  60 يوماً فقط. وفي حال مضي عام دون استلام الجائزة، تُعاد الأموال إلى جميع الولايات المشاركة في يانصيب “ميغا مليونز”.

يذكر أن تذكرة اليانصيب الفائزة بيعت في متجر “سبيد واي” (Speedway)، الواقع في شارع “ايست توهي” ( East Touhy Avenue) في شيكاغو، والجائزة المالية المخصصة لهذا السحب هي الأكبر في تاريخ يانصيب “ميغا مليونز”.

المصدر: https://www.foxbusiness.com/money/1-34b-mega-millions-lottery-winner-hasnt-come-forward