وقت القراءة: 2 دقائق

تنسب “نينا إسكوبيدو” (Nina Escobedo) شغفها وحبها لتصميم الأزياء إلى جدتها، التي ألهمتها منذ الطفولة لأن تصبح مصممة أزياء محترفة في شيكاغو.

تسترجع “نينا” ذكرياتها قائلةً: “علمتني جدتي الخياطة في سن الرابعة، وقد بدأ الأمر بالتطريز ووضع الأزرار. وبمجرد أن أصبحت رجلاي طويلة بما يكفي للوصول إلى دواسة آلة الخياطة،علمتني كيفية صنع الوسائد والمآزر”.

نشأت “نينا” في ولاية “مينيسوتا” (Minnesota)، وانتقلت إلى شيكاغو لدراسة التجميل في كلية “دوغلاس جيه أفيدا” (Douglas J. Aveda Institute). تعيش “نينا” حالياً في حي “نورث سايد” (North Side) بشيكاغو.

بعد انتقالها إلى شيكاغو، اتخذت “نينا” قرار بتغيير مهنتها. وتتذكر ذلك الأمر قائلةً: “أدركت أن هذا لم يكن العمل الذي أريد فعله لبقية حياتي”، وسمعت حينها أن مسرح (لوك غلاس) “Lookglass” بحاجة لشخص مسؤول عن تصميم الأزياء في المسرح، وعملت هناك من 2018 إلى 2020. ولكن مع انتشار جائحة كورونا خسرت وظيفتي، ووجدت نفسي عاطلة عن العمل لأول مرة. كان أمراً فظيعاً، ولم أستطع تقبله في بداية الأمر”.

اقرأ أيضاً: مبادرة “صنع في شيكاغو” تعود إلى شيكاغو

لم تبقى “نينا” عاطلة عن العمل لفترة طويلة، إذ علمتْ أن طاقم مسلسل “شاينينغ غيرلز” (Shining Girls) بحاجة لمسؤول عن قسم الأزياء. 

أردفت “نينا” قائلةً: “بعد أن عملت في مسلسل “شاينينغ غيرلز”، سمعت عن مبادرة “صنع في شيكاغو” (Chicago Med)، لكني لم أكن متحمسة للتقدم إليها، لا سيما أنه لم يكن هناك سوى شاغر واحد كمصممة أزياء. لكن الوباء دفعني لاستغلال كل فرصة سانحة – لما لا؟ ما الذي سوف أخسره؟”. 

شاركت “نينا” في مبادرة “صنغ في شيكاغو” لتطوير القوى العاملة في مدينة شيكاغو وتلقت تدريباً على يد أمهر مصممي الأزياء المحليين خلال تصوير فيلم من إنتاج شركة “نيتفلكس” (Netflix) في “استوديوهات سينسبيس شيكاغو السينمائية” (Cinespace Chicago Film Studios).

واختتمت حديثها قائلةً: “قدمت لي مبادرة “صنع في شيكاغو” التدريب الذي تمنيت الحصول عليه في عملي التلفزيوني السابق “شاينينغ غيرلز”، أنا سعيدة جداً لوجودي معهم. إنهم صبورون جداً، ويتمتعون بخبرة كبيرة، كما أنهم يساعدوني باستمرار ويقدمون لي كل الدعم الذي أحتاجه”.

هذا وقد أُطلقت مبادرة “صنع في شيكاغو” في أواخر عام 2021 – مع استقبال طلبات أخرى هذا الصيف – لتطوير القوى العاملة، وتعمل المبادرة على تقديم تدريب وظيفي للمقيمين في شيكاغو الذين تتراوح أعمارهم بين 24 و 50 عاماً، بشكل أساسي من المناطق الفقيرة، للمساعدة في تلبية الطلب المتزايد على العمال في مختلف المجالات. وفي صيف 2021 أنتج  15 فيلم محلي، عادت بواردات مالية قدرت بما يقارب من 700 مليون دولار.

المصدر: https://www.hpherald.com/arts_and_entertainment/nina-escobedo-bringing-a-passion-for-costumes-to-chicago-s-tv-and-film-industry/article_b9ee0300-aead-11ec-b27c-bff05ae4bb7f.html