وقت القراءة: < 1 دقيقة

أعلنت سلسلة “ماكدونالدز” (McDonald’s) عن دخولها في شراكة إستراتيجية مع شركة “آي بي إم” (IBM) لتطوير تكنولوجيا ذكاء اصطناعي لتساعد الأولى على أتمتة طلبات السيارات الخاصة بها. 

وتتضمن الصفقة استحواذ شركة “آي بي إم” على مختبر “تيك لاب” التابع لشركة ماكدونالدز (McD Tech Labs)، الذي كانت يُعرف سابقاً باسم شركة “آبرينتي” (Apprente) قبل أن تشتري ماكدونالدز شركة التكنولوجيا في عام 2019. ولم تكشف عن التفاصيل المالية لأي من المعاملتين.

قال كريس كيمبزينسكي، الرئيس التنفيذي لماكدونالدز، خلال مكالمة تلفونية مع المحللين الاقتصاديين يوم الأربعاء: “أعتقد أن شركة “آي بي إم” هي الشريك المثالي لشركة “ماكدونالدز” لهذا الغرض، نظراً لخبرتهم السابقة في بناء خدمات العملاء المدعومة بالذكاء الاصطناعي وأنظمة التعرف على الصوت”.

اقرأ أيضاً: السكوتر يعود إلى شوارع شيكاغو

تستخدم تكنولوجيا “آبرينتي” الذكاء الاصطناعي لتلقي الطلبات من ممرات السيارات، واختبرت “ماكدونالدز” هذا الصيف هذه التكنولوجيا في عدد قليل من مطاعم شيكاغو، وقال كيمبزينسكي إن الاختبار كشف عن “فوائد كبيرة” للعملاء والموظفين. 

وأعلن كيمبزينسكي عن استراتيجية “ماكدونالدز” لاستخدام التكنولوجيا في شهر يونيو/حزيران، في نفس المؤتمر الذي كشف فيه عن اختبار  شيكاغو. وقال: “إذا قمنا باستخدام التكنولوجيا، فسيكون ذلك لفترة قصيرة من الوقت، حيث سنقوم بإدخالها إلى الشركة، وتثبيتها، والبدء في تشغيلها، واستخدامها حتى نستطيع العثور على شريك يعمل على تطويرها وتحسينها من أجلنا”.

وصرح كيفن اوزان، المدير المالي لشركة “ماكدونالدز”، أن عدد الموظفين الذين سيذهبون للعمل لصالح شركة “آي بي إم” من ماكدونالدز لا يتجاوز مئة موظف، وأضاف قائلاً: “ليس للأمر تأثير مالي كبير سواء أكان زيادة أو نقصان، يمكنني القول بأننا سنمضي قدماً في ذلك”.

المصدر: https://www.cnbc.com/2021/10/27/mcdonalds-enters-strategic-partnership-with-ibm-to-automate-drive-thru-lanes.html