تم تصميم المبنى في الأصل ليكون ثاني أطول مبنى في العالم بتمويل من شركة جون هانكوك للتأمين. و توقف بناء البرج في عام 1967 بسبب عيب تم اكتشافه في الطريقة الهندسية التي تستخدم لصب الخرسانة. حيث حصل المهندسون على نفس عينات التربة المتوقع الحصول عليها بعد إنتهاء البناء بالكامل بعد أن تم بناء أول 20 طابق فقط. وقد أجبر ذلك المالك على وقف عملية البناء إلى أن يتم حل المشكلة الهندسية، وأدى ذلك إلى أزمة مالية وأفلس المالك، مما أدى إلى تولي جون هانكوك المشروع الذي حافظ على التصميم الأصلي والمهندس المعماري والمقاول الرئيسي.

صورة البرج في أول مراحل البناء 
تم الانتهاء من المبنى في عام 1969. وكان أول المقيمين راي هيكلا، مهندس البناء الأصلي، المسؤول عن بناء الطوابق السكنية 44-92.
صورة البناء في عام 1967
يبلغ إرتفاع مركز جون هانكوك 1500 قدم (457.2 م) بما في ذلك الهوائيات الاثنين، مما يجعله رابع أعلى مبنى في شيكاغو والثالث والثلاثين أطول مبنى في العالم عند قياسه إلى الذروة. و تبلغ سرعة المصاعد التي تصل إلى الطابق الأخير 1،800 قدم / دقيقة (ما يعادل 20،5 ميل في الساعة).
حقائق عن البناء:
– تم تصميم المبنى ليسمح فقط بخمسة إلى ثماني إنش من الحركة في مواجهة رياح تبلغ سرعتها 60 ميلا في الساعة؛ وقد تم اختباره لتحمل سرعة رياح تبلغ 132 ميلا في الساعة.
– وفي ذروة أعمال البناء، عمل أكثر من 000 2 شخص على المشروع؛ ما يعادل نحو خمسة ملايين ساعة عمل لإكمال عملية البناء.
– هناك ما يكفي من الألمنيوم في المبنى لتغطية 12 ملعب لكرة القدم.
– بسبب موقع مركز جون هانكوك على ضفاف البحيرة، وصلت الأساسات إلى عرض 10 قدم وعمق 190 قدم.
– استمر بناء البرج بوتيرة سريعة تصل إلى ثلاثة طوابق في الأسبوع.
يوم الوصول إلى القمة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *