وقت القراءة: 2 دقائق

بعد اختبار دراجات السكوتر الكهربائية في شوارع مدينة شيكاغو عبر برنامجين تجريبيين، أصبح لدى مجلس المدينة الآن أخيراً خطة طويلة الأمد لاستخدامها في شوارع المدينة، فقد أصدر مجلس مدينة شيكاغو مؤخراً قانون السكوتر الكهربائي، الذي من شأنه أن يمهد الطريق لاستخدام السكوتر في شوارع شيكاغو بصورة دائمة.

وسوف يتيح المجلس 6000 دراجة سكوتر كهربائية في شوارع المدينة اعتباراً من ربيع 2022، ويمكن أن يزيد هذا العدد إلى 12500 حسب الطلب. ويسمح القانون لثلاث شركات بالحصول على تراخيص من المدينة لمدة عامين.

كما سيُسمَح بقيادة السكوتر لأول مرة في منطقة “داون تاون” وعلى طريق “606”، على الرغم من أنه سُيمنع استخدامها على طريق “ليك فرونت” المحاذي للبحيرة.

وكانت الشكوى الرئيسية في البرنامج التجريبي السابق هو ازدحام الشوارع والأرصفة الذي تسببه السكوتر، لذا سيُطلب ركنها في أماكن مخصصة في حال عدم استخدامها.

اقرأ أيضاً: ما هي قصة مبنى “غوث تارغت” (Goth Target)؟

ولكن هناك مشكلة جديدة في قانون السكوتر الأخير، الذي يهدف إلى إرضاء  الأشخاص الذين يريدون ركوب السكوتر خارج الممرات العامة، إذ لا يُسمح باستخدام الدراجات على أرصفة المدينة. وصرح مجلس المدينة إنه يجب تزويد دراجات السكوتر بجهاز إنذار يصدر صوتاً عند ركوبها على أرصفة المشاة.

وأعلنت شركة “بيرد” لصناعة الدراجات يوم الجمعة عن تطويرها تقنية الحماية الذكية على الأرصفة، والتي تستخدم أجهزة استشعار فائقة الدقة للأجسام والمواقع حيث ترسل للدراجين تنبيهاً صوتياً بالإضافة إلى إشعار على هواتفهم المحمولة تنبههم بركوب السكوتر على الرصيف، وستنخفض سرعة السكوتر تلقائياً في النهاية حتى يتوقف. وتخضع هذه الميزة حالياً للتجربة في مدن “سان دييغو” و”ميلووكي”.

يذكر أن دراجات سكوتر الكهربائية انتشرت في شيكاغو لأول مرة  في عام 2019 خلال برنامج تجريبي استمر لمدة أربعة أشهر تقريباً.  وأطلقت شركات “بيرد” (Bird)، و”لايم” (Lime)، و”سبين” (SPIN) البرنامج التجريبي لعام 2020، والذي استمر من  أغسطس/آب حتى  ديسمبر/ كانون الأول. وأظهرت بيانات المدينة انخفاضاً بنسبة 75% في الشكاوى اليومية من الدراجات خلال الإصدار التجريبي لعام 2020 مقارنةً بالبرنامج التجريبية لعام 2019.