وقت القراءة: < 1 دقيقة

بدأت الشركات الأمريكية في إعادة التفكير في متطلباتها الخاصة بأقنعة الوجه بعد أن خفف المنظمون الصحيون الفيدراليون من إرشاداتهم الأسبوع المنصرم، وفي يوم الجمعة، اتخذت شركة «وول مارت» أول خطوة كبيرة للانحناء إلى النظرة الجديدة.

قال أكبر صاحب أكبر قوة عاملة خاصة في الولايات المتحدة إنه لن يطلب بعد الآن من العمال والمتسوقين المحصّنين ارتداء الأقنعة في المتاجر والمستودعات خارج البلديات التي تتطلب ذلك. قالت الشركة إن سياسة وول مارت الجديدة الخاصة بعامليها الأمريكيين البالغ عددهم 1.6 مليون عامل ستدخل حيز التنفيذ في 18 مايو، بينما يمكن للعملاء الذين تم تطعيمهم التسوق بدون أقنعة على الفور.

اقرأ أيضاً: أخبر العالم أنك تلقيت التطعيم عبر هذه الأزرار المصنوعة في شيكاغو

جعل ذلك أكبر بائع تجزئة في البلاد من حيث الإيرادات محركاً مبكراً استجابة للإرشادات الجديدة لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. كما قامت شركة «Costco Wholesale Corp» بتحويل مماثل. وقال المسؤولون التنفيذيون في قطاعات تتراوح من السيارات إلى محلات البقالة إنهم ما زالوا يتصارعون مع كيفية الاستجابة للإرشادات الجديدة، التي لاحظوا تعارضها في كثير من الحالات مع البروتوكولات الحكومية والمحلية وغيرها الخاصة بصناعات معينة.

قالت شركتا «جنرال موتورز» و «تويوتا موتور»، صانعتا السيارات، إنهما ملتزمان بالسياسات الحالية في انتظار توجيهات من إدارة السلامة والصحة المهنية، التي لديها سلطة قضائية على أماكن عملهم، ولا تزال تتطلب تغطية الوجه والتباعد الاجتماعي. لم تقم الوكالة بتحديث توجيهاتها على الفور بناءً على إعلان مركز السيطرة على الأمراض. كما لم يرد ممثلو «OSHA» على الفور على طلبات التعليق.

قال بعض تجار التجزئة الوطنيين أنهم كانوا يراجعون تغييرات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. إذ قالت شركة «كروجر»، أكبر سلسلة سوبر ماركت في البلاد، إنها ستستمر في طلب الأقنعة والتشجيع على التباعد الاجتماعي.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *