هناك تغييرات ضخمة للغاية (حرفياً) على وشك الحدوث في متحف Field، حيث أن التيرانوصور SUE المحبوب سينتقل من مكانه الشهير في المدخل إلى صالة عرض جديدة، ليفسح بذلك طريقاً لقالب جبسي لماموث التيتانوصور الأكبر في العالم. حركة النقل هذه ستعني أن محبوبنا القديم SUE سيختفي من العرض العام لفترة تزيد عن سنة، إلا أن SUE يبدو سعيداً لحصوله على “جناح خاص”.

والقادم الجديد ذي الحجم الهائل هو عبارة عن جبيرة جِبسية لعظام Patagotitan mayorum الذي يمتد بطول يفوق باصيّ CTA معاً، وهو مرتفع للغاية لدرجة أن عينيه تحاذيان شرفة الطابق الثاني. “إن التيتانوصور هائل الحجم، وسيبدو وكأنه في منزله في قاعة Stanley Field” قال مدير مشروع المعارض Hilary Hensen في بيان صحفي. “إنها مساحة كبيرة وعظيمة وستكون المكان الأمثل لأكبر ديناصور في العالم.”

لكن الحجم الهائل سيعني بالطبع أن SUE سيضطر للتخلي عن مكانه الشهير. حيث ستُجرى عليه بعض التحسينات أيضاً خلال فترة النقل هذه وهو ما يفسر لمَ سيختفي الديناصور عن العرض لهذه الفترة الطويلة من الزمن. ستتم إزالة SUE في شباط/فبراير من العام القادم ولن يتم كشف النقاب عنه مجدداً في صالة المعارض حتى ربيع 2019.

وهناك تغيير مثير آخر: سيتم تغيير وضعية SUE إلى وضعية أكثر وقوفاً. كما سيتم وضع SUE بجانب المستحاثات التي تعود لعصره، أملاً بذلك أن يتم رسم صورة تاريخية أفضل مقارنة بوجوده عند المدخل الكبير.

المصدر: http://chicagoist.com/2017/08/30/sue_the_t-rex_to_get_booted_for_big.php

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *